0

ما هو تفسير اية يدنين عليهن من جلابيبهن؟

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته، كثيراً ما يتردد إلى أذهاني عن معنى الجلباب في الآية القرآنية يدنين عليهن من جلابيبهن، فهل الجلباب هو الخمار الذي يغطي الرأس والوجه بالكامل أم هو الحجاب الذي يستر الرأس والشعر؟

 

21:26 29 نوفمبر 2022 105مشاهدة

0

إجابات الخبراء (1)

0

إجابة معتمدة
أيوب شامية
أيوب شامية . الشريعة
تم تدقيق الإجابة 21:26 29 نوفمبر 2022

حياك الله، قال الله تعالى في سورة الأحزاب: {يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُل لِّأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِن جَلَابِيبِهِنَّ ۚ ذَٰلِكَ أَدْنَىٰ أَن يُعْرَفْنَ فَلَا يُؤْذَيْنَ ۗ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَّحِيمًا}،[الآية 59] حيث أمر الله عز وجل النبي -صلى الله عليه وسلم- لكي يأمر أزاوجه أمهات المؤمنين وبناته ولنساء المؤمنين أجمعين أن يرتدين الملاحف أو الخمار على اختلاف تفسير معنى الجلابيب، فقد قال الحسن البصري وابن مسعود وسعيد بن جبير والخراساني وغير واحدٍ من المفسرين أنّ الجلباب هو الرداء فوق الخمار، فيما بيّن الجوهري أن الجلباب يعني الملحفة، وفي قول ابن عباس ورد: “أمر الله نساء المؤمنين إذا خرجن من بيوتهن في حاجة أن يغطين وجوههن من فوق رؤوسهن بالجلابيب ، ويبدين عينا واحدة”.

فإذا فعلن ذلك فهنّ حرائر ولسن بإماءٍ أو نحو ذلك، فقد ورد أنّ المدينة كانت تشهد خروج الفساق في الليل حينما يحل الظلام على طرقات المدينة ويعترضون النساء، فحين كانوا يرون امرأةً عليها جلباب قالوا هذه حرًة فكفوا عنها، وإذا رأوا أخرى بدون جلباب قالوا هذه أمة فوثبوا إليها، والله ورسوله أعلم.

0