0

ما هو تفسير اية بئس الاسم الفسوق بعد الايمان؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، أود أن أعلم ما هو تفسير آية بئس الاسم الفسوق بعد الإيمان التي وردت في سورة الحجرات؟، وما هو معنى الاسم الفسوق؟ وما سبب وضع هذه العبارة واستخدام عبارة بعد للإيمان بعدها؟ وجزاكم الله الخير.

22:42 29 نوفمبر 2022 109مشاهدة

0

إجابات الخبراء (1)

0

إجابة معتمدة
أيوب شامية
أيوب شامية . الشريعة
تم تدقيق الإجابة 22:42 29 نوفمبر 2022

حياك الله، يقول الله تعالى في سورة الحجرات: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا يَسْخَرْ قَوْمٌ مِّن قَوْمٍ عَسَىٰ أَن يَكُونُوا خَيْرًا مِّنْهُمْ وَلَا نِسَاءٌ مِّن نِّسَاءٍ عَسَىٰ أَن يَكُنَّ خَيْرًا مِّنْهُنَّ ۖ وَلَا تَلْمِزُوا أَنفُسَكُمْ وَلَا تَنَابَزُوا بِالْأَلْقَابِ ۖ بِئْسَ الِاسْمُ الْفُسُوقُ بَعْدَ الْإِيمَانِ ۚ وَمَن لَّمْ يَتُبْ فَأُولَٰئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ}،[الآية 11] وتفسير هذه الآية كما يأتي:

قوله تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا يَسْخَرْ قَوْمٌ مِّن قَوْمٍ عَسَىٰ أَن يَكُونُوا خَيْرًا مِّنْهُمْ وَلَا نِسَاءٌ مِّن نِّسَاءٍ عَسَىٰ أَن يَكُنَّ خَيْرًا مِّنْهُنَّ}: وهو نهي من الله عز وجل للمؤمنين عن السخرية من بعضهم البعض والابتعاد عن الكبر وغمص الناس واحتقارهم واستصغارهم، فهو لا يجوز في شريعة الدين الإسلامي.

قوله تعالى: {وَلَا تَلْمِزُوا أَنفُسَكُمْ وَلَا تَنَابَزُوا بِالْأَلْقَابِ}: كذلك جاء النص الإلهي بتحريم اللمز والهمز أي احتقار الناس والطعن بهم بالقول، ولا يجوز التنادي بالألقاب التي يسوء المرء سماعها.

قوله تعالى: {بِئْسَ الِاسْمُ الْفُسُوقُ بَعْدَ الْإِيمَانِ ۚ وَمَن لَّمْ يَتُبْ فَأُولَٰئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ}: أي بئس الصفة والاسم المتنابز به كما كنتم في الجاهلية بعد إيمانكم واعتناقكم لتعاليم الدين الحنيف، ومن لم يرجع عن هذا الأمر فقد ظلم نفسه في الدنيا والآخرة.

والله ورسوله أعلم.

0