0

ما هو حكم صلاة الجمعة للنساء؟

السلام عليكم، اليوم خرجت لأداء فريضة الصلاة في يوم الجمعة، والمسجد الذي في بلدتنا كبير جداً، حيث أن الرجال يصلون في الطابق السفلي، أما النساء فتصعد إلى الطابق العلوي، ولكنني أود أن أعلم ما هو حكم صلاة الجمعة للنساء؟

09:37 6 ديسمبر 2022 21مشاهدة

0

إجابات الخبراء (1)

0

إجابة معتمدة
أيوب شامية
أيوب شامية . الشريعة
تم تدقيق الإجابة 09:37 6 ديسمبر 2022

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته، بعد الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيد الخلق والمرسلين وعلى آله وصحبه أجمعين:

أجمع أهل العلم أنّ النساء لا تجب عليهم صلاة الجمعة، فصلاة الظهر تغنيها عنها وتكفيها، وقد استدل أهل العلم في هذا الحكم على الحديث الذي رواه طارق بن شهاب عن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال: “الجمعةُ حقٌّ واجبٌ على كلِّ مسلمٍ في جماعةٍ ؛ إلا أربعةً : عبدًا مملوكاً ، أو امرأةً ، أو صبيًّا ، أو مريضًا”. [صحيح الجامع: 3111] فالجمعة مفروضة على كل ذكر مكلفٍ مقيم مسلم عاقل، ولكنها لا تجب على النساء، ولكن بالرغم من عدم وجود صلاة الجمعة على النساء إلا أنها لو أدتها لصحت عنها، وقد ورد عن أصحاب المذهب الشافعي أنّها لو صلت الجمعة في بيتها أو حتى الظهر فذلك أفضل لها من أن تصليها مع الرجال في المسجد، أما أصحاب المذهب المالكي قالوا إن كانت عجوزًا لا إرب للرجال فيها جاز لها أن تحضر الجمعة، أما الشابة فيحرم حضورها الجمعة بقولهم أو يكره على أقل تقدير، أما أصحاب المذهب الحنبلي فقالوا لو كانت حسناء كره لها حضور الجمعة أما لو لم تكن فلا بأس، وعند الشافعية، يكره حضور النساء إلى الجمعة إن كنّ من النساء المشتهاة أي الشابات الجميلات، ولو كن غير مشتهاة وأتين بزينتهن، وكلّ المذاهب الأربعة من أباح لها الحضور أن يكون معها إذن ولي أمرها، ولو لم يأذن لحرم عليها الحضور بالمطلق، وخروجًا من الخلاف والشبهة من الأفضل للنساء صلاة الجمعة في البيت.

0