0

ما صحة حديث غسل البراجم؟

حياكم الله، ما صحة حديث غسل البراجم؟ أو تلاقح البراجم! وهل ورد في الصحيح أي حديث ينهى عن تحية السلامة بقبضة اليد من الخلف؟ أمّ أنّ ذلك جائز ولا حرج فيه في شريعة الدين الإسلامي الحنيف؟

11:04 29 نوفمبر 2022 110مشاهدة

0

إجابات الخبراء (1)

0

إجابة معتمدة
أيوب شامية
أيوب شامية . الشريعة
تم تدقيق الإجابة 11:04 29 نوفمبر 2022

إنّ حديث غسل البراجم هو حديث صحيح في رواية السيدة عائشة أم المؤمنين رضي الله عنها، فقد ورد عنها أنّ رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال: “عَشْرٌ مِنَ الفِطْرَةِ: قَصُّ الشَّارِبِ، وإعْفاءُ اللِّحْيَةِ، والسِّواكُ، واسْتِنْشاقُ الماءِ، وقَصُّ الأظْفارِ، وغَسْلُ البَراجِمِ، ونَتْفُ الإبِطِ، وحَلْقُ العانَةِ، وانْتِقاصُ الماءِ. قالَ زَكَرِيّا: قالَ مُصْعَبٌ: ونَسِيتُ العاشِرَةَ إلَّا أنْ تَكُونَ المَضْمَضَةَ. زادَ قُتَيْبَةُ، قالَ وكِيعٌ: انْتِقاصُ الماءِ: يَعْنِي الاسْتِنْجاءَ”،[صحيح مسلم، 261] وغسل البراجم تعني غسل مفاصل الأصابع وعقدها، وذلك من خلال تنظيف الأوساخ التي تجتمع فيها، وقد ورد هذا الحديث برواية عمار بن ياسر بسند منقطع ضعفه أهل العلم، ولكن رواية السيدة عائشة -رضي الله عنها- هي رواية صحيحة في إسنادها والله ورسوله أعلم.

0