0

ما الحكمة من ذكر قصة سيدنا موسى في القرآن الكريم؟

السلام عليكم، إن القرآن الكريم فيه عدة سور وآيات تناولت ذكر قصص الأنبياء عليهم الصلاة والسلام، لذلك أرغب في السؤال عن ما هي الحكمة من ذكر قصة سيدنا موسى عليه السلام في القرآن الكريم؟

17:57 3 ديسمبر 2022 43مشاهدة

0

إجابات الخبراء (1)

0

إجابة معتمدة
أيوب شامية
أيوب شامية . الشريعة
تم تدقيق الإجابة 17:58 3 ديسمبر 2022

وعليكم السلام ورحمة الله، إن الحمد لله والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد:

ذكر أهل العلم العديد من الأسباب التي يمكن أن تكون سببًا وحكمة في كثرة ذكر قصة نبي الله موسى عليه السلام في القرآن الكريم، ومن تلك الأسباب أن موسى عليه السلام مع فرعون نقيضين تمامًا، فموسى هو الحق والإيمان والإثبات بربوبية الله وألوهيته، وفرعون هو الباطل والكفر، فقد كفر بربوبية الله وألوهيته، وجحد بوجود الله، فصارت قصة موسى مع فرعون من أعظم العبر لأهل الإيمان والكفر على حد سواء، كما أوعز أهل العلم أن الحكمة من تكرار قصة موسى عليه السلام يرجع إلى أنّ شريعة موسى تتناسب بشكل كبير مع ما جاء به النبي صلى الله عليه وسلم، وإن التشابه بينهما وبين الكتابين السماويين التوراة والقرآن الكريم كبير جدًا، فلذلك ذكر الله جل جلاله قصته ليسلي بها رسول الله صلى الله عليه وسلم، ويصبّره على الأذى الذي ناله من المشركين وأعداء الله، ومن الضروري بيان أن قصة موسى عليه السلام هي الأكثر ذكرًا في القرآن الكريم وهو أكثر نبي ورد ذكر اسمه في كتاب الله، وقصته سيقت بأشكال مختلفة في كل موضع وبصياغة مختلفة عن الأخرى وبشكل يتوافق مع السورة التي وردت فيها، وذلك من عظيم إعجاز القرآن الكريم وبديع ألفاظه أسلوبه.

0