0

خمسة لا يجوز دفع الزكاة إليهم من هم؟

أنا متزوج ولدي طفلان، وكان لدي الكثير من المال وعملي على أتم وجه، ولكن انقطع رزقي ولم أعد أجد مالًا ولا عملًا، ولكن بفضل الله أسكن في بيتٍ كنت قد اشتريته، والد زوجتي بعلمه بحالي أرسل إلي من مال زكاته لمساعدتي ومساعدة ابنته، ولكن لم أوافق على أخذه لأني أعتقد أنه لا يجوز لي ذلك، وقد سمعت عن الأصناف التي يجوز عليها الزكاة والأصناف التي لا تجوز لها، ولكن هل يمكن أن تعرفوني عليها كاملة.

06:15 20 سبتمبر 2023 850مشاهدة

0

إجابات الخبراء (1)

0

إجابة معتمدة
دعاء النابلسية
دعاء النابلسية
تم تدقيق الإجابة 13:02 20 سبتمبر 2023

ذكر أهل العلم خمسة أصناف لا يجوز دفع الزكاة لهم، وهم آل النبي وبنو هاشم ومواليهم، والأشخاص المتكسبون الأغنياء، والأقارب ممن توجب عليهم النفقة، والكفار باستثناء المؤلفة قلوبهم، وكل امرأةٍ فقيرة تحت رجلٍ غني، فلا يجوز دفع الزكاة لبني هاشم إكرامًا لهم، فالزكاة هي تطهير المال وتكون من درنه، أما الغني فلا تجوز له الزكاة لأنه ليس من مستحقيها إلا إن كان من المؤلفة قلوبهم أو المجاهدين أو ابن السبيل، أما دفع الزكاة للوالد أو الولد أو الزوج أو نحوه فهي جائزة لو كانوا فقراء أو تحملوا دينًا أو ديةً أو نحوه، فيجوز لوالد الزوجة أن يعطي زوج ابنته من زكاة ماله لو كان فقيرًا، وقد ورد عن أبي سعيد الخدري -رضي الله عنه- قال: “جَاءَتْ زَيْنَبُ امْرَأَةُ ابْنِ مَسْعُودٍ تَسْتَأْذِنُ عليه، فقِيلَ: يا رَسولَ اللَّهِ، هذِه زَيْنَبُ، فَقَالَ: أيُّ الزَّيَانِبِ؟ فقِيلَ: امْرَأَةُ ابْنِ مَسْعُودٍ، قَالَ: نَعَمْ، ائْذَنُوا لَهَا. فَأُذِنَ لَهَا، قَالَتْ: يا نَبِيَّ اللَّهِ، إنَّكَ أمَرْتَ اليومَ بالصَّدَقَةِ، وكانَ عِندِي حُلِيٌّ لِي، فأرَدْتُ أنْ أتَصَدَّقَ به، فَزَعَمَ ابنُ مَسْعُودٍ أنَّه ووَلَدَهُ أحَقُّ مَن تَصَدَّقْتُ به عليهم، فَقَالَ النبيُّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ: صَدَقَ ابنُ مَسْعُودٍ؛ زَوْجُكِ ووَلَدُكِ أحَقُّ مَن تَصَدَّقْتِ به عليهم”. [صحيح البخاري: 1462] هذا والله ورسوله أعلم.

0